'sponsored links'

عنوان الكتاب: خوف ورعدة


المؤلف: سرن كيركجور 


المترجم / المحقق: فؤاد كامل


الناشر: دار الثقافة للنشر والتوزيع


الطبعة: 1983


عدد الصفحات: 176



حول الكتاب:
"يقوم عصرنا بعقد بيعة تصفية منتظمة، لا في عالم التجارة فحسب، بل في عالم الأفكار أيضا. وكل شيء يمكن الحصول عليه في مثل هذه الصفقة، بحيث أصبح من المشكوك فيه أن يقدم أي انسان في نهاية الأمر على المزايدة. وكل مثمن يحسن المضاربة ويوجه الأنظار واعيا إلى سوق الفلسفة الحديثة، وبما لهذه السوق من دلالة ، وكل أستاذ جامعي، وكل مدرس وطالب ، وكل من هب ودب في ميدان الفلسفة، لم يعد قانعا بالشك في كل شيء ، بل تراه يمضي أبعد من ذلك. وهذه الحركة المبدئية قد شارك الجميع في صنعها، وكان ذلك من اليسر بحيث لم يجد أحدهم ضرورة في التفوه بكلمة عن كيفية حدوث هذا الأمر، لأنه حتى ذلك الذي كان يسعى متلهفا وفي قلق عميق للعثور على اثارة من التنوير ، لم يكن قادرا على أن يجد شيئا مما يسعى اليه، أو حتى علامة هادية، أو وصفة صغيرة لتنظيم غذائه، أو لبيان كيف يسلك المرء لاحتمال هذه المهمة الضخمة. (( غير أن ديكارت قد قتم بها )) . وديكارت المفكر المبجل المتواضع الأمين الذي لم يستطيع أحد أن يقرأ كتاباته دون أن يتأثر تأثيرا عميقا – فعل ما قال، وقال ما فعل. واعجبا ! وأسفا ! ، هذا شيء نادر في زماننا كل الندرة ! ديكارت هذا ، كما أكد مرارا، لم يشك في مسائل الايمان."



'sponsored links'
'sponsored links'
تابعني على
هل اعجبك الموضوع ؟ ؟

Post a Comment

 
Top