'sponsored links'

عنوان الكتاب: اللص والكلاب - رواية


المؤلف: نجيب محفوظ 


المترجم / المحقق: غير موجود


الناشر: مكتبة مصر


الطبعة: غير موجودة


عدد الصفحات: 175



حول الكتاب:
"" مرة أخرى يتنفس نسمة الحرية، ولكن في الجو غبار خانق وحر لا يطاق  وفي انتظاره وجد بدلته الزرقاء وحذاءه المطاط ، وسواهما لم يجد في انتظاره أحدا ها هي الدنيا تعود، وها هو باب السجن الأصم يبتعد منطويا على الأسرار اليائسة . هذه الطرقات المثقلة بالشمس، وهذه السيارات المجنونة، والعابرون والجالسون، والبيوت والدكاكين ، ولا شفة تفتر عن ابتسامة. وهو واحد، خسر الكثير، حتى الأعوام الغالية خسر منها أربعة غدرا، وسيقف عما قريب أمام الجميع متحديا. آن للغضب أن ينفجر وأن يحرق ، وللخونة أن ييأسوا حتى الموت، وللخيانة أن تكفر عن سحنتها الشائهة.نبوية عليش، كيف انقلب الاسمان اسما واحدا؟"
من البداية يضع نجيب محفوظ القارئ، أمام واقع يعيشه بطل الرواية (سعيد مهران) الخارج لتوه من السجن بعد قضاء أربعة أعوام بسبب ارتكاب سرقة، وقد كانت المرارة التي شعر بها خلال فترة الحبس أقل من أثر المرارة التي تركتها زوجته (نبوية) في نفسه، عندما زين لها صديق سعيد السابق – عليش سدرة – أن تطلب الطلاق من سعيد، ليتزوجها عليش بعد ذلك. كما أن شعوره بأن ابنته الطفلة – سناء – عند هذين الخائنين، زاد من حقده عليهما."



'sponsored links'
'sponsored links'
تابعني على
هل اعجبك الموضوع ؟ ؟

Post a Comment

 
Top